حديث نبوي

شرح حديث لا تصوموا حتى تروا الهلال

عن عبد الله بن عمر -رضي الله عنهما-: أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ذكر رمضان، فقال: (‌لا ‌تصوموا ‌حتى ‌تروا الهلال، ولا تفطروا حتى تروه، فإن غم عليكم فاقدروا له)[البخاري]

لا تصوموا حتى تروا الهلال

‌قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (لا ‌تصوموا ‌حتى ‌تروا الهلال…)

نهى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- هنا عن الصيام قبل رؤية هلال شهر رمضان، فإذا غاب الهلال ولم يظهر دل ذلك على أن شهر رمضان لم يدخل ووجب في هذه الحالة إكمال عدة شعبان ثلاثين يوما.

فقد بين النبي -صلى الله عليه وسلم- أن الشهر يمكن أن يكون تسعا وعشرين ليلة، وذلك إذا ظهر هلال الشهر الذي بعده.

فإذا لم يظهر الهلال وجب إكمال الشهر ثلاثين يوما، فالشهر القمري إما أن يكون تسعا وعشرين أو ثلاثين ، ولا يكون أكثر من ذلك ولا أقل كالأشهر الميلادية.

عن عبد الله ابن عمر -رضي الله عنهما-: أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: (الشهر تسع وعشرون ليلة، فلا تصوموا حتى تروه، فإن غم عليكم فأكملوا العدة ثلاثين)[البخاري]

وقد أكد النبي -صلى الله عليه وسلم- على عدم جواز الصيام قبل البدء الحقيقي لشهر رمضان بنهيه عن الصيام قبل رمضان بيوم أو يومين فقال:

(لا يتقدمن أحدكم رمضان بصوم يوم أو يومين، إلا أن يكون رجل كان يصوم صومه، فليصم ذلك اليوم)[البخاري]

ونهى عن صيام يوم الشك وهو اليوم الذي يشك الناس فيه هل هو من شعبان أم من رمضان، عن عمار: (من صام يوم الشك فقد ‌عصى ‌أبا ‌القاسم صلى الله عليه وسلم)[البخاري]

السبب الشرعي لوجوب الصيام

فالسبب الشرعي لوجوب الصيام هو رؤية الهلال لا علم ذلك عن طريق الحساب، لما رواه ابن عمر -رضي الله عنهما- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال:

(‌إنا ‌أمة ‌أمية، لا نكتب ولا نحسب، الشهر هكذا هكذا). يعني مرة تسعة وعشرين، ومرة ثلاثين.[البخاري]

ما تثبت به رؤية الهلال

لا يمكن أن يكون المقصود برؤية الهلال أن يراه كل واحد من أفراد الأمة، وإنما المقصود رؤية العدد الذي تثبت به الحقوق وهو عدلان كما في قول الله: (واستشهدوا شهيدين من رجالكم).

وقيل: يكتفى في ثبوت هلال رمضان برؤية عدل واحد عند كثير من أهل العلم؛ لحديث عن ابن عباس قال: جاء أعرابي إلى النبي -صلى الله عليه وسلم-، فقال: ‌إني ‌رأيت ‌الهلال فقال:

(أتشهد أن لا إله إلا الله؟) قال: نعم، قال: (أتشهد أن محمدا رسول الله؟) قال: نعم، قال: (يا بلال، أذن في الناس، فليصوموا غدا)[الترمذي]

وعن عبد الله بن عمر  -رضي الله عنهما- قال: (تراءى الناس الهلال، فأخبرت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أني رأيته ‌فصام ‌وأمر الناس بصيامه)[أبو داود]

وقت رؤية الهلال

رؤية الهلال تكون بعد غروب شمس اليوم التاسع العشرون من الشهر السابق، فإذا أردنا أن نعرف دخول شهر رمضان تكون الرؤية بعد غروب شمس يوم التاسع والعشرين من شهر شعبان، وإذا أردنا أن نعرف دخول شهر شوال تكون الرؤية بعد غروب شمس اليوم التاسع والعشرين من رمضان.

هل رؤية أهل بلدة للهلال تلزم الآخرين؟

اختلف العلماء في رؤية أهل بلدة الهلال هل تلزم هذه الرؤية أهل بلدة أخرى أم لا، فذهب بعضهم إلى أن لأهل كل بلدة رؤية تخصهم لقوله -صلى الله عليه وسلم-: (حتى تروا الهلال).

ومما استدلوا به حديث ‌كريب أن أم الفضل بنت الحارث بعثته إلى معاوية بالشام قال: فقدمت الشام، فقضيت حاجتها، واستهل علي رمضان، وأنا بالشام فرأيت الهلال ليلة الجمعة.

ثم قدمت المدينة في آخر الشهر فسألني ‌عبد الله بن عباس -رضي الله عنهما- ثم ذكر الهلال فقال: متى رأيتم الهلال؟ فقلت: رأيناه ليلة الجمعة،

فقال: أنت رأيته؟ فقلت: نعم ورآه الناس، وصاموا وصام معاوية فقال: لكنا ‌رأيناه ‌ليلة ‌السبت، فلا نزال نصوم حتى نكمل ثلاثين، أو نراه،

فقلت: أو لا تكتفي برؤية معاوية وصيامه؟ فقال: لا هكذا أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم)[مسلم]

وقال آخرون إذا رئي الهلال ببلدة وجب على جميع أهل البلاد الصيام، وقال بعض الشافعية: إذا تقاربت البلدان فحكمها حكم البلد الواحد وإن تباعدتا فوجهان.

ما يترتب على ثبوت رؤية الهلال

يترتب على ثبوت رؤية الهلال صيام رمضان بثبوت شهر رمضان، والفطر من شهر رمضان بثبوت دخول شهر شوال.

وويترتب على ثبوت الهلال الحج بثبوت الأشهر التي يكون فيها الحج، فقد قال الله تعالى: (الحج أشهر معلومات)، وهذه الأشهر التي ينعقد فيها الإحرام بالحج هي شوال وذي القعدة وذي الحجة.

الفطر من رمضان

‌قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (…ولا تفطروا حتى تروه فإن غم عليكم فاقدروا له)

نهى النبي -صلى الله عليه وسلم- عن الفطر من شهر رمضان إلا بعد رؤية هلال شهر شوال، فإذا تعذرت رؤية هلال شوال وجب إكمال عدة رمضان ثلاثين يوما.

مواضيع ذات صلة