غضب الله على قوم نوح ومجيء الطوفان

أعطى الله لنوح -عليه السلام- علامة على مجيء الطوفان حتى يحمل قومه في السفينة، لينجو من الهلاك.

علامة الطوفان

كانت علامة الطوفان هي خروج الماء من التنور وهو الموضع الذي تكون فيه النار، قال الله: (فإذا جاء أمرنا وفار التنور فاسلك فيها من كل زوجين اثنين وأهلك إلا من سبق عليه القول منهم)

الذكر الذي علمه نوح لقومه

علم نبي الله نوح من معه من المؤمنين الذكر الذي يقوله عن ركوب السفينة وهو ما قاله الله: (وقال اركبوا فيها بسم الله مجراها ومرساها إن ربي لغفور رحيم).

أمر الله بهلاك قوم نوح

قال الله: (ففتحنا أبواب السماء بماء منهمر وفجرنا الأرض عيونا فالتقى الماء على أمر قد قدر وحملناه على ذات ألواح ودسر)

لقد جعل الله أمر السفينة آية للناس ليتعظوا بها فقال الله: (إنا لما طغى الماء حملناكم في الجارية لنجعلها لكم تذكرة وتعيها أذن واعية).

ذكر المفسرون أن الماء ارتفع على أعلى جبل في الأرض خمسة عشر ذراعا، وعم الأرض كلها طولها وعرضها وسهلها وحزنها ولم يبق على وجه الأرض ممن كان بها من الأحياء عين تطرف ولا صغير ولا كبير.

نداء نوح لابنه

نادى نبي الله نوح على ابنه ألا يكون مع الكافرين حتى لا يكون من المغرقين، إلا أنه لم يطع أباه وظن أن الجبل سيعصمه من الماء فكان من الهالكين، وذكر الله موقف نبي الله نوح مع ابنه فقال:

(ونادى نوح ابنه وكان في معزل يا بني اركب معنا ولا تكن مع الكافرين قال سآوي إلى جبل يعصمني من الماء قال لا عاصم اليوم من أمر الله إلا من رحم وحال بينهما الموج فكان من المغرقين).

لقد كان من الذين سبق عليهم القول أنه سيكون من المغرقين من أبناء نوح وهو “يام”، وكان كافرا عمل عملا غير صالح، فخالف أباه في دينه ومذهبه فأهلكه الله مع من هلك، ونجا مع نوح الغرباء عنه في النسب لكنهم على دينه ومذهبه، قال الله تعالى: (إنه ليس من أهلك إنه عمل غير صالح).

من هلك من أسرة نوح

كان من الهالكين من أسرة نبي الله نوح ابنه وزوجته، فزوجته قيل: ماتت قبل الطوفان، وقيل: ماتت فيه؛ وذلك لكفرها، قال الله تعالى: (ضرب الله مثلا للذين كفروا امرأت نوح وامرأت لوط كانتا تحت عبدين من عبادنا صالحين فخانتاهما فلم يغنيا عنهما من الله شيئا).

امساك السماء وابتلاع الأرض الماء

لما فرغ الله من أهل الأرض ولم يبق بها أحد ممن عبد غير الله أمر الأرض أن تبتلع ماءها، وأمر السماء أن تمسك عن المطر، ونقص الماء عما كان عليه، قال الله: (وقيل يا أرض ابلعي ماءك ويا سماء أقلعي وغيض الماء وقضي الأمر واستوت على الجودي وقيل بعدا للقوم الظالمين).

دعاء نوح بعد النجاة من الطوفان

علم الله نوحا -عليه السلام- ما يقوله بعد النجاة فقال: (فإذا استويت أنت ومن معك على الفلك فقل الحمد لله الذي نجانا من القوم الظالمين وقل رب أنزلني منزلا مباركا وأنت خير المنزلين).

مقالات ذات صلة