ما هي أحكام الصلاة في السفر؟ وما هي شروط قصر الصلاة؟

الأحكام الخاصة بالصلاة في السفر وشروط هذا السفر

من يسر الإسلام وسماحته بالناس أن شرع لهم أحكاما خاصة تتعلق بالصلاة في السفر منها:

امتداد مدة المسح على الخفين:

المقيم يمسح على الخفين يوما وليلة لكن المسافر يمسح على الخفين ثلاثة أيام بلياليها، عن شريح بن هانئ قال: أتيت عائشة أسألها عن المسح على الخفين فقالت:

عليك بابن أبي طالب فسله فإنه كان يسافر مع رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فسألناه، فقال: (جعل رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ثلاثة أيام ولياليهن للمسافر، ويوما وليلة للمقيم)[مسلم]

سقوط الجمعة والعيدين:

تسقط الجمعة وصلاة العيدين عن المسافر، بمعنى أنه لا يجب عليه صلاة الجمعة وإنما يصليها ظهرا وحده وقصرا، وصلاة العيدين وإن كانت سنة مؤكدة لا تكون مؤكدة في حق المسافر.

قصر الصلاة الرباعية:

قصر الصلاة الرباعية إلى ركعتين ولا يجوز قصر المغرب والفجر، عن ابن عمر -رضي الله عنه- قال: صحبت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في السفر فلم يزد على ركعتين حتى قبضه الله، وصحبت أبا بكر فلم يزد على ركعتين حتى قبضه الله، وصحبت عمر فلم يزد على ركعتين حتى قبضه الله، ثم صحبت عثمان فلم يزد على ركعتين حتى قبضه الله، وقد قال الله: (لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة)[مسلم].

الجمع بين الصلاتين:

الجمع بين الصلاتين جمع تقديم أو تأخير فيجمع بين الظهر والعصر إما في وقت الظهر أو في وقت العصر، أو بين المغرب والعشاء إما في وقت المغرب أو في وقت العشاء، عن ابن عباس -رضي الله عنهما- قال: (كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يجمع بين صلاة الظهر والعصر إذا كان على ظهر سير، ويجمع بين المغرب والعشاء)[البخاري]

شروط قصر الصلاة:

1 – أن تكون المسافة مبيحة للقصر وهي ما يعادل ثمانين كيلو تقريبا أو مسيرة يومين كاملين فأكثر.

2 – أن يكون السفر مباحا وليس سفرا من أجل معصية، فرخصة الله لتعين العبد على طاعته لا على معصيته.

3 – يباح القصر بعد الشروع في السفر ومفارقة حدود القرية.

4 – ألا تكون الصلاة قد وجبت عليه في الحضر فهذه لا يقصرها في السفر وإنما يأتي بها تامة.

مواضيع ذات صلة