ما هو يوم عرفة ولماذا هو يوم مهم؟

فضل صيام يوم عرفة والدعاء الذي يقال فيه

يوم عرفات هو اليوم التاسع من شهر ذي الحجة، ويبدأ التكبير من بعد فجر يوم عرفة وينتهي بعد صلاة عصر ثالث أيام التشريق، وصيغة التكبير هي: الله أكبر الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد.

فضل صيام يوم عرفة

يستحب صيام هذا اليوم لغير الحاج فصيام هذا اليوم يكفر سنتين، فقد قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده)[مسلم].

واما الحاج فالسنة له الفطر ليتقوى على الوقوف بعرفة، عن أم الفضل –رضي الله عنها- قالت: (شك الناس يوم عرفة في صوم النبي -صلى الله عليه وسلم- فبعثت إلى النبي -صلى الله عليه وسلم- بشراب فشربه)]البخاري[

قال الإمام النووي: أما حكم المسألة فقال الشافعي والأصحاب : يستحب صوم يوم عرفة لغير من هو بعرفة، وأما الحاج الحاضر في عرفة فقال الشافعي في المختصر والأصحاب : يستحب له فطره لحديث أم الفضل” المجموع6/428.

دعاء يوم عرفة

خير دعاء يقال فيه هو : لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، فقد قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (خير الدعاء دعاء يوم عرفة وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير)[الترمذي].

الوقوف بعرفة من أركان الحج

الوقوف بعرفة ركن من أركان الحج بل هو أعظم أركان الحج حتى قال النبي –صلى الله عليه وسلم-: (الحج عرفة)]الترمذي[ أي عماد الحج، والوقوف بعرفة هو الحضور في الموضع المسمى عرفة لحظة فأكثر بنية الوقوف من ظهر اليوم التاسع من ذي الحجة إلى فجر اليوم العاشر.

مقالات ذات صلة